فوضى وإغماءات وإحتيال وفرار مدير المهرجان.. هذه فضائح عرض أزياء “قفطانك” بطنجة

متابعة :

انتهت الدورة الأولى لعرض الأزيان ” قفطانك ” الذي إحتضنه أحد فنادق مدينة طنجة ليلة أمس السبت على وقع الفوضى والإحتيال وحالة إغماءات وفرار مدير المهرجان.

فقبل نهاية عرض الأزياء بدقائق، أقدم مدير المهرجان على الفرار إلى وجهة مجهولة حيث اختفى عن الأنظار وظل هاتفه مقفلا وخارج التغطية في وقت كان معظم المشاركين في عرض الأزياء يبحثون عنه.

فضائح عرض الأزياء لم تتوقف لحدود هذا الأمر، فقد أصيبت ملكة جمال المغرب أمينة العوني بحالة إغماء ليتم نقلها إلى إحدى مصحات المدينة لتلقي العلاجات الضرورية.

كما تخلف مدير المهرجان عن أداء تعويض الفنانة زهراء الساهر والعارضات الذين كانوا من بين المشاركات في حفل ليلة أمس، وهو الأمر نفسه الذي كان سيحدث مع الفنان نعمان بلعياشي الذي رفض الصعود للمنصة قبل التوصل بمستحقاته كاملة مخافة الوقوع ضحية إحتيال إدارة المهرجان.

فضيحة ” قفطانك ” لم تنتهي بعد، فقد شهدت الندوة الصحفية للمهرجان احتجاج الإعلاميين بعد تأخر المشاركين فيها للحضور، كما خلفت الفوضى والضوضاء التي عرفه عرض الأزياء إحتجاج النازلين بالفندق.

وإثر الفوضى والفضائح التي شهدها عرض الأزياء، فقد حلت المصالح الأمنية بعين المكان للنظر في الأمر خاصة بعد إعتصام العارضات داخل الفندق مطالبين بمستحقاتهم المالية.