الدرك الملكي بأزيلال يواصل الحملات التطهيرية لمحاربة المروجين وكل الظواهر الإجرامية

كاب24 تيفي – فريكس المصطفى:

في إطار الحملات التمشيطية الأمنية المتواصلة التي تقوم بها سرية درك إقليم أزيلال، وبفضل التدابير المحكمة والتوجيهات المسؤولة الصارمة المتخذة من طرف القائد الجهوي للدرك الملكي ببني ملال، عرف إقليم أزيلال في الآونة الاخيرة،  إنزالا أمنيا مكثفا، لعناصر الدرك الملكي تحت الاشراف الفعلي لقائد المركز، من أجل تجفيف جميع منابع المخدرات ومحاربة المروجين وكل الظواهر الإجرامية التي شملت العديد من الدواوير والنقط السوداء التابعة لنفوذ تراب إقليم أزيلال، ضد كل السلوكات الإنحرافية، وتطهيرها من العناصر الإجرامية كتجار المخدرات والأقراص المهلوسة.

مصادر موقع “ كاب24 تيفي ”، أوضحت أن هذه الخطوة تأتي في إطار الاستراتيجية التي وضعها قائد سرية الدرك بإقليم أزيلال من أجل تجفيف منابع المخدرات بالإقليم، ويضيف ذات المصدر، أن مصالح القيادة الجهوية للدرك الملكي ببني ملال وضعت استراتيجية شمولية هادفة، تساهم في الانتشار المبكر الاستباقي والمحكم لعناصرالدرك الملكي وذلك بتعزيزات بشرية  ولوجيستيكية هامة قصد السيطرة على البؤر السوداء بشتى المناطق، والتحكم في حركة السير والجولان، و استتباب الأمن، ومحاربة كافة الظواهر الخطيرة.

وفي هذا الإطار، استحسن المواطنون وفق تصريحات متفرقة، العمل الجبار والمحمود الذي تقوم به عناصر الدرك الملكي بنفوذ تراب إقليم أزيلال، مؤكدين أن الإنزال الأمني يعتبر خطوة محمودة واستباقية لتأمين المنطقة وتطهيرها من الجريمة، للحفاظ على أمن وسلامة المواطنين وحماية لممتلكاتهم ووضع حد للسلوكات المشبوهة والتصدي للجريمة بكل أنواعها

هذا ولقد لقيت هذه الحملات التمشيطية الأمنية اشادة واسعة بين ساكنة مدينة أزيلال على الخصوص وساكنة واويزغت على العموم ، ونوهوا بمجهودات قائد المركز وعناصره الذين شنوا اعتقالات واسعة في صفوف المروجين وحدوا من أنشطتهم الإجرامية التي كانت تقلق السكان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.