المالكي و لشكر مطلوبون للعدالة بإنزكان .(وثيقة)

  • سعيد أبدرار/ كاب24تيفي

لازالت تداعيات لكاتبه محمد انفي ، الكاتب الاقليمي للاتحاد الاشتراكي بمكناس ، بجريدة الاتحاد الاشتراكي  عدد 11637 بتاريخ 24 ماي 2017 ،تخيم على أعضاء حزب الاتحاد الاشتراكي  ،والذي أشار فيه بالاسم إلى رشيد بوزيت باعتباره كان ضمن من قال عنهم بأنهم معروفون بأعمال البلطجة  وافتعال الأحداث خلال المؤتمر الوطني العاشر لحزب الاتحاد الاشتراكي المنعقد ببوزنيقة أيام 19 – 20 – 21 ماي 2017.

وعلاقة بالموضوع، فقد حددت الغرفة الجنحية الاستئنافية بابتدائية إنزكان  يوم 20 دجنبر 2018 موعد جلسة محاكمة كل من رئيس مجلس النواب ”الحبيب المالكي” والكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي ”إدريس لشكر” ومدير جريدة الاتحاد الاشتراكي ”حميد الجماهيري ” ، والكاتب الإقليمي للاتحاد الاشتراكي بمكناس ، ”محمد أنفي” وذلك من أجل الحضور لجلسة محاكمتهم بتهمة السب والقذف بواسطة مكتوبات بموقع إلكتروني معروض ع للعموم وجريدة ورقية.

تجذر الإشارة بأن القيادي بحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية رشيد بوزيت كان قد احتج على ماورد في المقال المذكور واعتبره اهانة وتشهيرا به وتشويها لسمعته ، و رفع  دعوى قضائية ضد كل من ادريس لشكر الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي بصفته المسؤول الاول عن جريدة الاتحاد الاشتراكي و موقع الحزب الرسمي، والحبيب المالكي، بصفته مدير نشر جريدة “الاتحاد الاشتراكي”، وعبد الحميد جماهري مدير تحرير نفس الجريدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.