المسبار “إنسايت” يصل إلى المريخ بعد رحلة دامت 7 أشهر

  • كاب24تيفي/سفيان البدري:

 

حط، ليلة أمس الإثنين، مسبار “إنسايت” على كوكب المريخ، بهدف التنقيب في باطن هذا الكوكب والتثبت مما إذا كان يملك نواة صلبة، في أول مهمة لتجميع معلومات حول هذا الكوكب.
وقد انطلق صاروخ “أطلس5” وعلى متنه مسبار “إنسايت” في مايو الماضي باتجاه كوكب المريخ، إلا أن المسبار التابع لوكالة “ناسا” لم ينطلق من مدينة “كيب كانفرال” بولاية فلوريدا كما جرت العادة، وإنما من الساحل الغربي للولايات المتحدة.
ويرافق مسبار “إنسايت” مسابير إضافية تُسمى “كيوب سات” ترسل إشارات لاسلكية إلى الأرض عندما يخترق “إنسايت” الغلاف الجوي للمريخ.
ويُنتظر أن تنقب هذه الأداة في باطن الكوكب على عمق يصل إلى خمسة أمتار، ثم ترسل نبضات الحرارة إلى مقدمتها، ومن ثم تحدد أجهزة الاستشعار الوقت الذي قد تستغرقه عملية تبريد التربة. وبهذه الطريقة، سيتبين العلماء إن كانت تربة المريخ تنقل الحرارة بشكل جيد أم لا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.