حصري : رئاسة النيابة العامة تستقبل رئيس جمعية ضحايا السطو على العقار

  • كاب 24 تيفي /الكارح أبو سالم: 

 

حظيت جمعية ضحايا السطو على العقار صبيحة يومه الأربعاء بمقر رئاسة النيابة العامة بالرباط , باستقبال رئيسها من طرف المراقب العام الأستاذ حسن مطار , ” الوكيل العام السابق ” بمحكمة الإستناف بالدارالبيضاء , وذلك في إطار انفتاح الرئاسة على مكونات المجتمع المدني بمفهوم حديث خطه الدكتور امحمد عبد النباوي رئيس النيابة العامة الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض بحكامة ومسؤولية مميزتين .

هذا وقد استعرض السيد محمد المتزكي رئيس جمعية ضحايا السطو على الممتلكات  مرفوقا بالنائب البرلماني بنيعقوب والذي لم يذخر جهدا في تتبع مآل غالبية ملفات العقارات المتنازع بشأنها في المغرب  , طبيعة الملفات والتي أبدى السيد المراقب العام إلى جانب طاقمه من القضاة المختصين , إهتمامه البالغ بها , واستعداد رئاسة النيابة لتتبعها وفق السياسة الجنائية المعمول بها ,

وتجدر الإشارة , أنه من بين أبرز الملفات التي تم عرضها على أنظار رئاسة  النيابة العامة , ملف ” روماندي بارك ” وفيلا لوازيز ” وعقارات المعاريف ” وملفات مماثلة تنتظر البث في مآلها لتكييف ما طالها من تزوير وإختلالات .

 

 

7 تعليقات

  1. Mina Attari

    AKالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته موضوع اليوم ليس له علاقة بتاتا بالمجموعة ولكن اضطررت أن أساعد هذه السيدة التي خسرت كل شيئ بسبب أخواتها وأحبابها بالإضافة إلى تماطل أحد الموظفين في القيام بعملهم .وبصفتي مدير المجموعة ومحترم القانون المغربي وشعاري الله الوطن الملك أريد صوت هذه السيدة أن يصل إلى السيد الحموشي و باقي الموظفين المسؤولين للعلم فقط فإسم السيدة
    “Attari mina”
    رقم هاتفها 06/30/64/61/47

    .أرجو من الجميع التفاعل.

    <a href="https://www.youtube.com/watch?v=5DwSKw61zHM&sns=fb&app=desktop" rel="nofollow">https://www.youtube.com/watch?v=5DwSKw61zHM&sns=fb&app=desktop</a>

    رد
  2. ضحية اطلنتك بيتش

    نناااااشد الدكتور عبد النبوي بإنصاف اكثر من 1259 اسرة مغربية جلهم من الجالية المغربية الذين تم النصب عليهم في اكبر فضيحة في المغرب فيما يسمى مشروع اطلنتك بيتش المنصورية اقليم بنسليمان، خصوصا انه النصاب نوفل الورادي واسرته يتحدى القانون المغربي بكل تجلياته، مع تمااااطل غريب من طرف السلطات المعنية، ونحيط علم سيادته انه تم تتبع جميييع الاجراءات القانونية من طرف الضحايا ولازال النصاب هو وعصابته طليق لا وبل يكل الشتائم والتهديدات لاغلب الضحايا ويتباهى بنفوذه وماله الذي تم سرقته من مواطنين صالحين كان نيتهم الاستثمار في بلدهم الام، فنرجو من سيادة الدكتور انصافنا فأملنا الوحيد في نزاهتكم ولولاها ما اختاركم صاحب الجلالة نصره الله لهاته المسؤولية العظيمة.

    رد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.