روسيا تندد باتهامات واشنطن لها بانتهاك معاهدة الأسلحة النووية

  • كاب24تيفي/ إيمان الطالبي:

 

ندد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، باتهامات واشنطن لروسيا بانتهاك معاهدة أبرمت في 1987 حول الأسلحة النووية المتوسطة المدى، وقال “في البداية أعلن الجانب الأميركي نيته الانسحاب من المعاهدة، ثم، بدأ البحث عن مبررات للقيام بذلك”، وأضاف “التبرير الأول هو أننا ننتهك شيئاً ما. في الوقت نفسه، وكالعادة، لم يتم تقديم أي دليل على هذه الانتهاكات من جانبنا”.
كما قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في وقت سابق، إن هذه الاتهامات لا أساس لها، مؤكدة أنه لم يتم تقديم أي دليل يدعم هذا الموقف الأميركي.
ومن جانبه، انتقد رئيس أركان الجيش الروسي الجنرال فاليري غيراسيموف، المحاولات الأميركية لـ”احتواء” روسيا، وقال في بيان للجيش الروسي “يتبين أن أحد العوامل الأكثر تدميرا الذي يُعَقِّد العلاقات الدولية هو تصرفات الولايات المتحدة التي تحاول إبقاء دورها في السيطرة على الشؤون الدولية”، وأضاف “لهذا الغرض تتخذ واشنطن وحلفاؤها تدابير معقدة ومنسقة لاحتواء روسيا وتشويه دورها في الشؤون الدولية”.
بدورها، دعت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، روسيا والولايات المتحدة إلى إنقاذ المعاهدة، وقالت “يجب أن يتم التقيد بها بشكل كامل، آمل أن (يتم استخدام) الوقت المتاح للعمل على الحفاظ على المعاهدة وتحقيق التنفيذ الكامل لها بشكل حكيم من جانب جميع الجهات، وسنحاول بالتأكيد أن نقوم بدورنا للتأكد من حصول ذلك”.
وتدين واشنطن نشر موسكو منظومة صواريخ “9 إم 279” يفوق مداها بحسب واشنطن الـ500 كيلومتر، وتعتبر هذه المنظومة بمثابة تهديد حقيقي بسبب مداها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.