حصري : وأخيرا شفار سيارة رونج روفر يتخلى عنها و يطلق ساقيه للريح ببني ملال

كاب 24 تيفي / الكارح أبو سالم 

وأخيرا تنفس ضحية سرقة سيارته الرباعية الدفع ” رونج روفير” الصعداء , بعد أن تخلى عنها قبل أربعين دقيقة من الآن بحي الضحى ببني ملال قرب محطة المسافرين , حيث كان يستعد لوضع خطة ملاقاة الضحية ليتسلم منه مبلغ الفدية التي حددها في 6 ملايين بعد أن طالب ب12 مليون في أول الأمر ,

هذا وقد واكبت كاب 24 تيفي وقائع النازلة منذ الإثنين الماضي , بعد أن تمكن السارق من الإستيلاء على سيارة رونج روفير , مدعيا رغبته في شرائها من لدن الضحية الذي وضع معلوماتها بصفحة فايسبوكية خاصة بعرض السيارات المستعملة للبيع , فتظاهر بمعاينتها رفقة الضحية , قبل أن يطلب منه النزول لفتح غطاء المحرك , فيغتنم الفرصة حينها ويقلع بسرعة جنونية هاربا بالسيارة من مرآب مرجان بالرباط .

تجدر الإشارة إلى أن السارق , طالب الضحية أمس بفدية مالية من أجل التخلي عن السيارة بعد أن علم أن صورته قد تم نشرها على نطاق واسع بمواقع التواصل , فضلا عن عدد من المواقع الإلكترونية على رأسها كاب 24 تيفي التي بادرت بنشر الخبر ومواكبته مع الضحية رأسا وإجراء مكالمات هاتفية يومية لمعرفة آخر الأخبار إلى حدود الساعة .

                                               المكان المتفق عليه  للقاء 

الضحية يصرح هاتفيا لموقعنا  أنه حمل معه مبلغ 6 ملايين متوجها بها نحو المكان المتفق عليه ببني ملال , حيث ضرب له موعدا على الساعة السادسة , علما أن الضحية الذي كان مرفوقا بعناصر الشرطة القضائية التي كانت تراقب الوضع عن بعد وبإشراف النيابة العامة التي كانت تتوصل بأدق تفاصبيل العملية والمكالمات الهاتفية , فقد وصل الضحية قبل الوقت القانوني المتفق عليها على الساعة التالثة والنصف من يومه الأربعاء , ووفق كمين محكم , من شأنه إلقاء القبض على الجاني , غير أن هذا الأخير هو نفسه وصل إلى نقطة اللقاء قبل الموعد المحدد من طرفه ” السادسة ” ليتفاجئ بحضور الضحية , فيترك السيارة ويطلق ساقيه للريح دون تسلم مبلغ 6 ملايين .

                                                                     السيارة التي تعرضت للسرقة أرجعت دون نجاح العملية 

وقد تبين حسب تصريح الضحية , أن السارق ينحدر من منطقة عين عودة , وقد كلف أخته بالتنسيق مع الضحية لإستعطافه  وتفادي مشاكل المتابعة , لكن إنتهى السيناريو بعودة السيارة إلى مالكها سليمة رفقة وثائقها الكاملة , وفشل خطة السارق الذي سيظل مبحوثا عنه إلى حين توقيفه على خلفية الجرائم التي ارتكبها . 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.