آسا الزاك:رئيس الحكومة مطالب لمجالسة منتخبي الإقليم

كاب24تيفي: : حسن بوفوس

يعتزم برلمانيون ورؤساء الجماعات المحلية و القروية بإقليم اسا الزاك طلب لقاء مع رئيس الحكومة حول وضعية إقليم آسا الزاك الذي يعتبر من الأقاليم الأكثر فقرا وهشاشة بالأقاليم الصحراوية ( بحيث أن دعم الدولة من حصة TVA لجماعات الإقليم السبعة لا يوازي دعم جماعة واحدة من جماعات الأقاليم الأخرى) والذي صنف ضمن المناطق الحدودية الأكثر فقرا وذلك حسب تقارير ممثلي وزارة الداخلية وحسب المتدوبية السامية للتخطيط إذ أن الإقليم لا يتوفر على أي نشاط اقتصادي يسمح بتوفير فرص شغل للشباب وتبقى رواتب المتقاعدين وبعض بطائق الإنعاش المحدودة هي الدخل الوحيد للساكنة بحيث أن الإقليم تضرر بشكل كبير من حرب الصحراء بعدما توقف النشاط التجاري بينه وبين تندوف ومالي و موريتانيا و النيجر وإذ يعتزم منتخبو الإقليم طلب اللقاء فذلك لأنهم التقوا وزير الداخلية شهر غشت الماضي بعد حفل الولاء وبلغوه مطالبهم لكن لحد الساعة لم يتلقوا ردا وإذ يطلبون هذا اللقاء فإنه لتنبيه الدولة للوضع الإجتماعي الذي يعيشه الإقليم لإتخاد المناسب قبل انفجار الوضع وتستغله جهات اعتادت ابتزاز الوطن بكونها هي من يضمن استقرار المنطقة.رئيس 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.