العثماني يدعو لإجراءات “جريئة” للارتقاء بمناخ الأعمال

  • كاب 24 تيفي:

 

أشاد رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، بعد عودته من زيارته إلى نواكشوط، بريادة المغرب على المستوى الإقليمي في مجال تحسين مناخ الأعمال، داعيا إلى اتخاذ إجراءات ومبادرات “عملية” و”جريئة” تمكن المملكة من التموقع ضمن ركب الخمسين الأوائل عالميا في أفق سنة 2021.

وأوضح السيد العثماني، الذي ترأس  الجمعة بالرباط، أشغال الاجتماع العاشر للجنة الوطنية لمناخ الأعمال، أن الإنجازات المحرزة مكنت المغرب من الارتقاء إلى المرتبة الـ 60 عالميا، حسب تقرير مجموعة البنك الدولي حول ممارسة الأعمال، ليحسن بذلك تصنيفه الدولي بـ 9 مراتب، محتلا المرتبة الثالثة على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (مينا). وتابع أن هذا التقرير الهام، يعتبر آلية لتقييم مختلف الإصلاحات التي باشرها المغرب والوقوف عند الممارسات الفضلى في مجال تحسين مناخ الأعمال، وذلك بغرض تحقيق الهدف الطموح المتمثل في التموقع ضمن ركب الخميسن الأوائل عالميا في أفق 2021.

وتحقيقا لهذه الغاية -يضيف رئيس الحكومة- فإن اللجنة الوطنية لمناخ الأعمال تطمح برسم 2019، إلى تطوير رؤية إستراتيجية متعددة السنوات لتحسين مناخ الأعمال، لاسيما من خلال تعزيز جاذبية المغرب عبر متابعة التقارير الدولية ذات الصلة بالاستثمار ومناخ الأعمال.

ويشار إلى أن اللجنة الوطنية لمناخ الأعمال التي أحدثت في 2010، تعمل بالخصوص، على اعتماد القواعد والمعايير الدولية، وتحسين الإطار القانوني والتنظيمي للأعمال وتنفيذها. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.