مغربي خطير للغاية في قبضة السلطات الأمنية الإسبانية

  • كاب24تيفي/ سفيان البدري:

 

تناقلت وسائل الإعلام الإسبانية خبرا يفيد بأن السلطات الأمنية هناك قد تمكنت من توقيف شخص خطير، يرجح أن لديه علاقة بتنظيمات متطرفة من بينها “داعش”.
وقالت وزارة الداخلية الإسبانية أن “عناصر الأمن اعتقلت إرهابيا مغربيا خطيرا قاتل في صفوف التنظيمات العدائية بالأراضي السورية”، مشيرة إلى أنه دخل إسبانيا بطريقة غير قانونية شهر يونيو الماضي، بعدما عاد من بؤر الصراع إثر اندحار تنظيم “داعش” المتطرف.
وأفادت الوزارة في بلاغ، بأن عملية إيقاف المشتبه به، البالغ من العمر 33 سنة، تمت ببلدية Mataró بإقليم كتالونيا الشمالي، مبرزة أنه يشكل تهديدا حقيقيا على أمن الدولة وسلامة المواطنين، وأنه “بلغ درجة متقدمة من التطرف الديني”.
وأفاد البلاغ ذاته أن المغربي المعتقل خضع لتدريبات عسكرية مكثفة داخل قاعدة صواريخ طويلة المدى في سوريا ،من أجل تنفيذ مخططات دموية، مشيرا إلى أنه سافر إلى العديد من البلدان بشكل غير قانوني بفضل مساعدة عناصر منتمية إلى خلايا إرهابية تنشط بمختلف الدول الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.