“سأرمي نفسي.. أنا لا أريد العودة إلى بلدي”.. هذا ما قام به مهاجر مغربي بإيطاليا أثناء ترحيله لأرض الوطن

  • كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:

 

أقدم مهاجر مغربي مساء أمس الثلاثاء 08 يناير، على إحداث فوضى داخل مطار تورينو، وذلك بعدما هدد بالإنتحار من أعلى برج المراقبة. 

وفي التفاصيل، قام المهاجر المغربي الذي يبلغ من العمر 30 سنة، بهذه الحركة، أثناء محاولة ترحيله على طائرة الخطوط الجوية الملكية، المتجهة إلى الدار البيضاء، للعودة إلى الوطن، إلا أنه تمكن من الإفلات من الأمن والهرب نحو برج المراقبة، حيث هدد بإلقاء نفسه في حال قاموا بترحيله من إيطاليا، قائلا: “إذا قمت بالعودة إلى الوطن، سأرمي نفسي. “أنا لا أريد العودة إلى بلدي”.

وحسب وسائل إعلام إيطالية، فقد وافق المعني بالأمر سابقا على قرار إعادته إلى المغرب، إلا أنه وأثناء ترحيله ندم على توقيعه للقرار، ليجد أن الحل الأمثل لعدم عودته للمغرب هو تهديدهم بالإنتحار، حيث وبعد مفاوضات طويلة استمرت أكثر من 60 دقيقة، وعده المسؤولون الأمنيون بإيقاف إجراءات ترحيله حتى ينظر القضاء في ملفه.

وقد أسفرت هذه الواقعة، عن تحويل رحلتين مباشرتين إلى تورينو، واحدة من بوخارست وواحدة من موناكو ، فيما تأخرت الطائرة المتجهة إلى الدار البيضاء، لعدة ساعات مقارنة بوقت المغادرة المقرر في الخامسة مساء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.