شفشاون: ثاني حالة انتحار خلال أسبوع لشاب تجرع سم الفئران أمام أبنائه

  • كاب24تيفي/ سفيان البدري:

 

أفادت مصادر طبية بالمستشفى الإقليمي لمدينة شفشاون لوسائل الإعلام، أن شابا يبلغ من العمر 32 سنة، توفي، عصر أمس السبت 12 يناير 2019، متأثرا بمضاعفات خطيرة جراء تناوله لجرعات كبيرة من سم الفئران.

وقالت نفس المصادر، إن المعطيات الأولية تشير إلى أن الشاب، وهو متزوج وأب لطفلين، أقدم على الانتحار بعد تناوله، مساء الجمعة 11 يناير 2019 لجرعات من سم الفئران، أمام أنظار أطفاله الصغار، وذلك بمنزل أسرته الكائن بدوار الخزانة، التابع لجماعة باب تازة بضواحي شفشاون.

وبعد تناوله للسم ونتيجة لإحساسه بألم شديد، خرج مسرعا طالبا النجدة من بعض الجيران الذين أخبروا من قبل أطفال الهالك بكون والدهم تناول سم الفئران، نتيجة مشاكل خاصة، وهو ما أدى إلى سقوطه مغمى عليه، ليتم نقله إلى قسم المستعجلات بشفشاون، وهنالك أُعلنت وفاته.

والحري بالذكر أن الأب المنتحر كان يعيش مشاكل أسرية ونفسية، بعدما تخلت عنه زوجته تاركةً له أطفالهما ومغادرةً إلى منزل أسرتها، حينها تفاقمت المشاكل، وهو ما جعل الرجل يُقدم على الانتحار، وهو ثاني انتحار بمنطقة شفشاون خلال أسبوع، الأمر الذي يدل على تفشي هذه الظاهرة بشكل خطير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.