الناظور: استياء عارم بسبب إنشاء مركز أنكولوجي ثان بوجدة ومعظم المرضى من الناظور

  • كاب 24 تيفي/محمد زريوح

 

اثار انشاء مركز انكولوجي جديد لامراض السرطات بوجدة موجة استياء عارمة في صفوف ساكنة الناظور خصوصا ان الحدث تزامن مع تدشين قسم صغير بالمستشفى الحسني بالناظور قيل انه متخصص في علاج السرطان طاقته الاستيعابية لا تكفي بالمرة للعدد الهائل من المرضى المنحدرين من الاقليم والذين يعانون الامرين في رحلاتهم الماراطونية الى مستشفى وجدة طلبا للعلاج .

وزاد من هذا الاستياء الشكوك التي تحوم حول الموارد البشرية التي ستسهر على القسم المذكور والذي انشأته جمعية خيرية محلية لا سيما ان المستشفى الحسني لا يتوفر في الوقت الراهن على اطباء متخصصين في مرض السرطان .

يذكر ان منطقة الريف تشهد اكبر نسبة للاصابة بالسرطان على المستوى الوطني لكونها تعرضت للقصف بالاسلحة الكيماوية من طرف الاستعمار الاسباني ابان ثورة الريف بقيادة الامير محمد بن عبد الكريم الخطابي وما زالت آثارها المدمرة تنخر اجساد الساكنة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.