مندوبية السجون تستنكر الترويج الإعلامي لحالات الوفيات داخل مؤسساتها

  • كاب24تيفي:

 

هاجمت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج بعض الجمعيات التي تدعي الدفاع عن حقوق الإنسان، مؤكدة أن هذه الأخيرة تستغل مثل هذه المعطيات من خلال نشر تأويلات مغلوطة خدمة لأجنداتها الخاصة ومن أجل الإساءة إلى القطاع والعاملين به“.

كما أشارت المندوبية الى أن هذه التأويلات تعمد إلى ”تضخيم الوقائع وربطها بأمور أخرى لا تمت إليها بصلة، مما يؤكد سوء النية الكامنة وراء مثل هذه الادعاءات“.

واستنكرت المندوبية لجوء بعض وسائل الإعلام إلى الترويج لتلك الادعاءات والأكاذيب دون التأكد من صحتها كما تقتضي أخلاقيات العمل الصحفي، حيث أكدت أنها تعمد إلى نشر تقارير ومعطيات قديمة دون احترام لذكاء القراء ولأخلاقيات العمل الصحفي المهني والجاد“.

وتأتي هذه التوضيحات في إطار انفتاح المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج على المؤسسات والجمعيات الوطنية والدولية، وكذا على مختلف وسائل الإعلام ومن خلالها الرأي العام“ مؤكدة على أنها قد ”دأبت سنويا على تقديم مجموعة من المعطيات المتعلقة بقطاع إدارة السجون وإعادة الإدماج ببلادنا، سواء بمناسبة تقديم مشروع الميزانية الخاص بقطاع السجون وإعادة الإدماج باللجان المختصة بالبرلمان، أو من خلال إصدار تقارير سنوية موجهة للعموم ومتوفرة على الموقع الرسمي للمندوبية العامة“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.