دول أوروبية كبرى تحدد مهلة للرئيس الفنزويلي وإلا…؟!

  • كاب24تيفي:

 

حددت إسبانيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا والبرتغال، أمس السبت، للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، مهلة ثمانية أيام للدعوة إلى انتخابات في بلاده، وإلا فإنها ستعترف بزعيم المعارضة خوان غوايدو “رئيسا” مؤقتا لتنضم إلى الولايات المتحدة وكندا ودول أخرى بارزة.
وأعلن الاتحاد الاوروبي على لسان وزيرة خارجيته فيديريكا موغيريني أنه “سيتخذ اجراءات” إذا لم تتم الدعوة إلى انتخابات في فنزويلا “في الأيام المقبلة”.
كما قال رئيس الوزراء الإسباني، بيدرو سانشيز، في إعلان رسمي إنه “إذا لم تتم الدعوة خلال ثمانية أيام إلى انتخابات نزيهة وحرة وشفافة في فنزويلا، فإن إسبانيا ستعترف بخوان غوايدو رئيسا”.
ومن جهته، قال الرئيس ايمانويل ماكرون، إن فرنسا “مستعدة للاعتراف” غوايدو “رئيسا” لفنزويلا في حال عدم الدعوة إلى إجراء انتخابات “خلال 8 أيام”.
وبدورها أوضحت مارتينا فيتز، المتحدثة باسم الحكومة الألمانية، في تغريدة أنه “يجب ان يمنح للشعب الفنزويلي حق أن يقرر بحرية وأمان مستقبله. إذا لم تعلن انتخابات في غضون ثمانية أيام، فسنكون مستعدين للاعتراف بخوان غوايدو الذي يقود مثل هذه العملية السياسية، كرئيس بالوكالة”.
ومن جانبه، كتب وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت، على تويتر “بعد منع مرشحي المعارضة وتزوير صناديق الاقتراع والمخالفات في عمليات الفرز في الانتخابات التي تضيق بالعيوب، أصبح من الواضح أن (الرئيس) نيكولاس مادورو ليس الرئيس الشرعي لفنزويلا”، وأضاف “غوايدو هو الشخص المناسب للمضي بفنزويلا إلى الأمام”، مهددا بأنه “إذا لم يتم خلال ثمانية أيام إعلان إجراء انتخابات جديدة ونزيهة، فإن المملكة المتحدة ستعترف به (غوايدو) رئيسا موقتا يقود العملية السياسية في اتجاه الديموقراطية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.