العدَوي تُوجه إنتقاداتها لبُطء الإتفاقيات بمختلف العمالات والأقاليم

  • كاب24 تيفي/ جواد الأطلس

 

انتقدت زينب العدوي المفتشة العامة للإدارة الترابية، مجالس العمالات والأقاليم لبُطء تفعيل الاتفاقيات الخاصة بالشراكات التي توقعها المجالس مع مختلف شركائها، داعية إلى ضرورة تعبئة التمويلات عبر البحث عن الشراكات بين القطاعين العام والخاص، منتقدة ما سمته “نجاح المجالي في التدبير الانفرادي”، وهو ما يستدعي تطوير المشاريع وتطوير الموارد الذاتية والتفكير في فرص جديدة، في إطار قوانين الجبايات المحلية، ما من شأنه تنفيذ إنتظارات المواطنين.

وأكدت العدوي، في يوم دراسي خاص “بمجالس العاملات والأقاليم وتكريس مبادئ الحكامة الجيدة” اليوم الإثنين 28 يناير بالرباط، أن تحليل مالي قامت به المفتشية العامة بخصوص السنة المالية 2016، يفيد أن نحو 30 إلى 200 بالمائة من الاعتمادات المفتوحة هي اعتمادات منقولة.

وأشارت المفتشة العامة للإدراة الترابية، على أن المجالس مطالبة برفع تحدي أدائها ونجاعة التدبير لتحقيق تنمية ترابية مستدامة، يميزها الانخراط الفعلي للمواطن، مبرزة أهمية التفتيش المجاني، الذي تقوم به المفتشية العامة، معتبرة إياه “في صالح المجالس في تدبيرها اليومي لأمور المواطنين”، ومعلنة في السياق ذاته “أن تدقيق السنتين الماليتين 2017 و2018 سيتم خلال السنة الجارية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.