كارلوس غصن: أنا ضحية “مؤامرة وخيانة” قادة مجموعة نيسان

  • كاب24تيفي:

 

قال الرئيس السابق لمجموعة نيسان، كارلوس غصن، الموقوف في اليابان للاشتباه بارتكابه مخالفات مالية، إنه ضحية “مؤامرة وخيانة” من جانب قادة مجموعة “نيسان” المعارضين على حد قوله لمشروعه لدمج شركة “رينو” وشريكيها اليابانيين.
وأكد غصن، خلال أول مقابلة له أجرتها معه صحيفة “نيكاي” اليابانية الاقتصادية في سجنه في طوكيو، أن “مشروع دمج” رينو ونيسان وميتسوبيشي موتورز تم تناوله مع الرئيس التنفيذي لشركة “نيسان” هيروتو سايكاوا في شتنبر 2018، مشيرا إلى أنه ليس لديه “أي شك” بأن الاتهامات الموجهة ضده والتي نفاها مجددا، هي نتيجة “مؤامرة وخيانة”.
ومن جهتها، علقت شركة نيسان على الأمر مذكرة بـأن سايكاوا “سبق أن نفى بشكل قاطع فكرة الانقلاب”، وقالت في بيان، إن التحقيق الذي تجريه المجموعة في السر منذ صيف العام 2018 “كشف أدلة مهمة ومقنعة بشأن مخالفات مالية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.