الجزائر..مواجهات عنيفة بين الشرطة والسكان

كاب24تيفي/ثريا الحساني:

 

اندلعت أمس الخميس، في منطقة المغير في ولاية وادي سوف بالجزائر، احتجاجات واسعة ومواجهات بين قوات الشرطة ومحتجين، يطالبون بتوسيع طريق يربط المنطقة بالجنوب.

وقام الآلاف من السكان في مدينة المغير الجزائرية، بإغلاق الطريق الوطني الذي يربط الشمال بالجنوب، مطالبة باستجابة السلطات لرغبتهم في توسيع الطريق وتحويله إلى طريق مزدوج، للحد من الخطورة التي يشكلها على وضعه الحالي.

و تطورت احتجاجات السكان إلى مواجهات عنيفة بين السكان و الشرطة، عندما حاولت هذه الأخيرة  فض الإعتصام وفتح الطريق بالقوة، كما قامت بإطلاق الرصاص المطاطي و القنابل المسيلة للدموع في محاولة لتفريق جموع المحتجين.

هذا وقامت قوات الشرطة باعتقال 15 شخصا، لكنها اضطرت للإفراج عنهم بعد محاصرة السكان لعدد من أفرادها.

يذكر أنه تزايدت في الآونة الأخيرة  نسبة الإحتجاجات في الجنوب الجزائري، بسبب مطالب اجتماعية خاصىة في قطاع الشغل و المواصلات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.