وزيرة التربية الجزائرية تمنع الصلاة في المدارس ..وحملة “صلاتي حياتي” ترد

  • كاب24تيفي:

 

أثار التصريح الأخير لوزيرة التربية الوطنية الجزائرية نورية بن غبريت، والذي تزعم من خلاله أن “الصلاة مكانها المسجد أو المنزل وليس المدارس”، موجة غضب في صفوف الجزائريين، حيث اجتاحت حملة “صلاتي حياتي” المدارس الجزائرية.

بن غبريط تمنع الصلاة في المدارس وتقول لي حب يدير هذيك الممارسة يديرها في الدار

بن غبريط تمنع الصلاة في المدارس وتقول لي حب يدير هذيك الممارسة يديرها في الدار.. بن غبريط من شدة حقدها على الصلاة لم تذكرها حتى بالاسم وقالت هذك الممارسة…امرت الجميع بالاحتفال بالعيد الروماني يناير والخرافة و الجاهلية انزار رب الماء والشرك بالله امرت بتعليم الرقص والغناء و حذفت البسملة والايات وتريد ادخال تعليم الجنس للاطفال وتقوم بكل ما يعادي اخلاق المجتمع المسلم وتمكر مكرها وللاسف مازالت على راس اهم وزارة وللاسف الكثير مخدوع فيها

Gepostet von ‎Ridha Rezzag رضا رزاق‎ am Montag, 4. Februar 2019

وتم تداول عبر مواقع التواصل الإجتماعي صورًا مختلفة ومن عدد من المؤسسات التربوية عبر مختلف الولايات اللاجزائرية، تُظهر إقامة التلاميذ والأساتذة وحتى العمال وهم يقيمون الصلاة بشكل جماعي داخل أفنية المدارس في رد قوي ومؤثر جدًا و لسان حالهم يقول “إن الإسلام إذا حاربوه اشتدّ، وإذا تركوه امتدّ، والله بالمرصآد لمن يصدّ”.

الله أكبر . حملة #صلاتي_حياتي تجتاح المدارس الجزائرية شارك ليرى العالم

Gepostet von Welad Belade am Mittwoch, 6. Februar 2019

وكانت مديرة مدرسة الجزائر الدولية نادية مساسي قد أصدرت تعليمة تمنع الصلاة الصلاة بالمدرسة، وهو قرار المنع الذي أثار غضب الجزائريين لأنه مخالف للدستور الذي ينصّ على أن الإسلام هو دين الدولة.

قبل أن تدافع وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت عن مديرة مدرسة الجزائر الدولية التي قامت بمعاقبة تلميذة أقامت الصلاة داخل المدرسة وقالت بن غبريت أن المديرة لم تقم إلا بواجبها و أضافت: ”أظن أن ممارسة الصلاة تقام داخل المنزل و المدرسة هي للتعلم و التعليم”.

وردت بن غبريت على سؤال بشأن القضية على هامش زيارتها إلى برج بوعريريج “هذه التلميذة أعطيت لها الملاحظة لكنها خرجت إلى ساحة المدرسة المفتوحة على الجوار ومديرة المؤسسة قامت بعملها فقط”.

وأوضحت “التلاميذ لما يذهبون إلى المؤسسات التربوية، فذلك من أجل التعلم وأظن هذه الممارسات (الصلاة) تقام في المنزل، ودور المدرسة هو التعليم والتعلم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.