سيدي قاسم.. من هو العامل الذي خلف أبوزيد‎؟

  • كاب 24 تيفي/ أمين الزيتي:

 

تماشيا مع صدور وزارة الداخلية للائحة الجديدة، والتي همت إزاحة الصيدلاني إبراهيم أبو زيد على رأس عمالة سيدي قاسم، عرفت حلول وجه جديد، والذي سيصبح عاملا على إقليم سيدي قاسم، ويتعلق الأمر بالسيد الحبيب ندير.

العامل الوافد على إقليم سيدي قاسم، حاصل على دبلوم مهندس الدولة ودكتوراه في هندسة الطرائق الصناعية من المعهد الوطني بوليتينيك بغرونوبل ( فرنسا)، بالإضافة إلى حصوله على ماستر في الإستشارة من المدرسة الحسنية الأشغال العمومية، وكوليج بوليتكنيك التابع لمدرسة بوليتكنيك باريس.

بدأ السيد الحبيب ندير مساره المهني داخل الإدارة المغربية كمستشار في التدبير والتسيير بالمدرسة العامة لهندسة المياه، بوزارة التجهيز والنقل وذلك خلال الفثرة ما بين سنة 1995و2002، ثم رئيسا للوحدة المركزية للتواصل بكتابة الدولة المكلفة بالماء ما بين سنتي 2003و 2005، ثم في شتنبر 2005 تم تعيين السيد الحبيب ندير مديرا لمحاربة الأمية بوزارة التربية الوطنية.

وتتوسم ساكنة المدينة خيرا في الوافد الجديد، خصوصا وأن الإقليم يتوفر على كل المؤهلات الداعمة للتنمية المجالية، لتبقى إرادة الرقي به رهينة بكفاءات تعي الدور المنوط بها، في نهج لسياسة القرب من المواطن ودعم كل المبادرات التنموية بإقليم سيدي قاسم الغني بكفاءاته والمغيب من سياسة التنمية البشرية كما وكيفا.

واستقبلت ساكنة المدينة وكل الفعاليات خبر العصف بعامل سيدي قاسم بالفرحة، خصوصا بعدما توصل إلى علمها قدوم وافد غني بكفاءاته المهنية التي نال بها ثقة صاحب الجلالة لخدمة إقليم يعاني الفقر والبطالة والتهميش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.