عاجل : تعيين الدخيل مهندس إعلام قناة العربية سفيرا للسعودية بالإمارات العربية المتحدة

كاب 24 تيفي / الكارح أبو سالم 

إستقبل يومه الأحد الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود بقصر اليمامة بالرياض ماعدده 13 سفيرا ، حيث أدى الجميع اليمين القانونية أمامه وفقا للأعراف المعمول بها 

 فقد “أدى القسم كل من الأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز السفير المعين لدى جمهورية سويسرا، والأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله السفير المعين لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية، والسفير المعين لدى جمهورية السنغال فهد بن علي الدوسري، والسفير المعين لدى جمهورية فيتنام سعود بن فهد بن سويلم، والسفير المعين لدى جمهورية البرازيل علي بن عبدالله باهيثم، والسفير المعين لدى جمهورية ساحل العاج عبدالله بن حمد السبيعي، والسفير المعين لدى جمهورية غانا مشعل بن حمدان الروقي، والسفير المعين لدى جمهورية أثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية سامي بن جميل عبدالسلام عبدالله، والسفير المعين لدى جمهورية مالي خالد بن مبروك الخالد، والسفير المعين لدى جمهورية جيبوتي عبدالعزيز بن عبدالله المطر، والسفير المعين لدى جمهورية زامبيا أسامة بن محمد كرنشي، والسفير المعين لدى اليابان نايف بن مرزوق الفهادي، والسفير المعين لدى دولة الإمارات العربية المتحدة تركي بن عبدالله الدخيل.

وقال تركي الدخيل، في مقال له نشرته صحيفة “الاتحاد” الإماراتية اليوم: “عندما صدر الأمر الملكي بتعييني، آخر أيام 2018، وبات نافذا في 2019، أتممت في بلاط صاحبة الجلالة، الصحافة والإعلام، ثلاثين عاماً كاملة، بدأتها كهواية، أشبه بالاحتراف منذ المرحلة الثانوية”. 

وتابع سفير السعودية الجديد لدى الإمارات: “إن الشراكة السعودية – الإماراتية زادت متانة إلى متانتها، وقوة إلى قوتها، فقد اختلطت دماء السعوديين والإماراتيين سويّا، في حرب الدفاع عن الشرعية في اليمن”. 
وأشار إلى أنه يجب أن نعلم يقينا، أن قوة العلاقة بين البلدين، “ليست محط إعجاب الجميع، فثمة من يتربص بهذه العلاقة، وما أكثرهم، وواجبنا أن نمنعهم، من الوصول لغاياتهم”.

وأكد أنه أحد جنود المملكة “وتعيين ولي أمري وقائدي، نافذ دون ريب ولا نقاش، ولكني أنتقل من مهنة الإعلام، التي لم أمارس غيرها، إلى الدبلوماسية، فرغم التشابه بين المهنتين، والتقاطع الكبير بينهما، إلا أن بينهما فوارق حقيقية”.

وأوضح الدخيل، أنه طبقا لأعراف الدول الملكية، فالحقيقة:”أني سأكون منذ اليوم، سفير خادم الحرمين الشريفين في الإمارات، أي إنني أمثل الملك، حفظه الله، شخصيّا، ما جعل إحساسي بالمسؤولية يتضاعف عشرات المرات!”.

وخلص للقول:”أختم بما قاله سيدي ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، مُلهم الشباب: فطموحنا عنان السماء، وأهدافنا: فوق هام السحب”.

تعيين الإعلامي مهندس خريطة قناة العربية  التركي عبد الله سفيرا بدولة الإمارات العربية المتحدة وفي هاته الظروف بالذات التي تشهد سجالات قوية بين أزمة الخليج والحوار الدائر مع المغرب ، يثير الكثير من الريبة والحذر حول الأسابا والمرامي الحقيقية وراها 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *