غاني مهدي مرشح لرئاسة الجزائر: “أولى قراراتي كرئيس فتح الحدود مع المغرب”

  • كاب24تيفي/ دنيا هواري:

 

مع اقتراب الانتخابات الرئاسية الجزائرية، المزمع إجراؤها في 18 أبريل المقبل، وفي خضم التوتر الذي يصاحب الانتخابات الحالية، عاد ملف فتح الحدود المغربية الجزائرية إلى الواجهة مع البرامج السياسية لبعض المرشحين أمام الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.
وكان الكاتب والإعلامي الجزائري غاني مهدي، من أبرزهم، حيث تحدث في لقاء تلفزي له مع قناة جزائرية محلية، عن رغبته في فتح الحدود المغربية الجزائرية، مؤكدا أن المغرب بلد حليف، وصرح “أنه يؤيد فتح الحدود بين البلدين وسيكون ذلك من بين أولى قراراته، لو انتخب رئيسا للبلاد”، مضيفا في نفس السياق “أن الجزائر بلد قوي وحدوده آمنة”.
تصريحات غاني مهدي بخصوص موضوع الحدود المغربية الجزائرية، سلطت الضوء من جديد على إمكانية فتح الحدود بين الجارتين، صانعة الحدث على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي شهدت تباينا في آراء الشعبين بين مؤيد ومعارض، حيث عبرت فئة من النشطاء على هاته المواقع عن رفضها التام لهذه المسألة، معتبرين أن هذا الأمر مستحيل الحدوث، في حين اعتبر عدد من النشطاء الآخرين أن فتح الحدود بين الجارتين هو حلم آن الأوان أن يتحقق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *