بوتفليقة يبعث رسالة إلى الجزائريين ويحذرهم من الفوضى

  • كاب24تيفي:

 

حذر الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، في رسالة نشرتها وكالة الأنباء الرسمية، من “تسلل جماعات داخلية أو أجنبية” إلى الاحتجاجات مما قد يسبب “الفوضى”، داعيا إلى الحذر من “اختراق هذا التعبير السلمي من طرف أي فئة غادرة داخلية أو أجنبية التي، لا سمح الله، قد تؤدي إلى إثارة الفتنة وإشاعة الفوضى وما ينجر عنها من أزمات وويلات”.
كما طالب بوتفليقة في نفس الرسالة، بضرورة “الحفاظ على الاستقرار للتفرغ، سلطة وشعبا، للاستمرار في معركة البناء والتشييد”، معتبرا أن الحراك الذي تعرفه الجزائر “يدعو للارتياح” فهو دليل على “نضج” الجزائريين وعلى أن “التعددية الديمقراطية التي ما فتئنا نناضل من أجلها باتت واقعا معيشا”.
يذكر أن الرئيس الجزائري يواجه موجة احتجاجات ضد ترشحه لولاية رئاسية خامسة، رغم ورود أنباء عن تدهور وضعه الصحي، غير أن عبد الغني زعلان، مدير حملته، قال في حوار نشر في صحيفة الخبر الجزائرية، إن الرئيس ما زال في جنيف “بصدد استكمال فحوصه الطبية.. ووضعه الصحي لا يدعو للقلق”.

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *