سيدي إفني: عامل الإقليم يكشف عن وعد أمزازي بخلق إجازات مهنية للطلاب

كاب 24. تيفي / حسن بوفوس

في إطار تنفيذ التوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده الرامية إلى دعم تكوين الشباب عن طريق بلورة استراتيجية تهدف إلى تأهيل وتقوية قدرات هذه الفئة وتسهيل ولولجها وانخراطها في سوق الشغل في أفق استغلال الإمكانيات المتوفرة على مستوى التعليم الجامعي وعلى مستوى المعاهد العليا ومؤسسات التكوين المهني، وانسجاما مع الإستراتيجية الحكومية في هذا المجال، انعقد بمقر عمالة إقليم سيدي إفني صباح يوم الخميس 07 مارس الجاري لقاءا ترأسه السيد الحسن صدقي عامل إقليم سيدي إفني الى جانب رئيس المجلس الاقليمي لسيدي افني ابراهيم بوليد و بحضور النائب البرلماني محمد ابودرار و رىيس جماعة سيدي افني حول موضوع إحداث مركز جامعي للبحث في العلوم التطبيقية والتنمية البشرية والتأهيل المجالي بمدينة سيدي إفني.
ج

في كلمته الافتتاحية شكر السيد العامل السادة الحضور ولاسيما السيد رئيس الجامعة على تعاونه في إنجاح هذا اللقاء مشيدا في ذات السياق بالتفاعل الإيجابي والسريع للسيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بمقترحه بإحداث مركز جامعي على مستوى الإقليم بتعاون مع جامعة ابن زهر وذلك على هامش اجتماع المجلس الإداري للتربية والتكوين في العاشر من شهر دجنبر الفارط، مضيفا بأن بعد عقد جلسة عمل ومشاورات مع السيد رئيس الجامعة وبعد الاطلاع ميدانيا على الإمكانيات المتاحة على مستوى المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية بالمدينة تقرر تنظيم هذا اللقاء للخروج بتصور واضح، وفق مقاربة تشاركية تضم كافة المتدخلين حول الآليات التي ستساهم في تثمين الموارد الطبيعية وتوفير فرص الشغل وإدماج الشباب تماشيا مع التعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده الواردة في الخطاب السامي لجلالة الملك حفظه الله بمناسبة الاحتفال بالذكرى الخامسة والستين لثورة الملك والشعب .


من جانبه أكد السيد رئيس جامعة ابن زهر بأن إحداث نواة جامعية يهم في الصميم موضوع تنمية إقليم سيدي إفني وبأن الشراكة التي تربط جامعة ابن زهر مع معاهد التكوين المهني بإحداث إجازات مهنية في مجالات محددة ودقيقة تعتبر بادرة رائدة على المستوى الوطني، وأضاف أنه من المنتظر أن يتم خلق خمس تكوينات تراعي خصوصية الإقليم انطلاقا من الموسم المقبل مقومات نجاحها متوفرة.
تميز هذا اللقاء بتقديم مجموعة من العروض العلمية من طرف أساتذة باحثين همت بالأساس موضوع التخصصات المقترحة.
وهدا قد حضر أشغال هذا اللقاء كل من السيد مستشار كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي ، السيد المدير الجهوي للتكوين المهني وإنعاش الشغل بالأقاليم الجنوبية والسادة: المنتخبون، رؤساء المصالح اللاممركزة الجهوية المعنية، وعميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بأكادير ومدراء المدارس العليا التابعة لجامعة ابن زهر وعدد من الأساتذة الباحثين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.