عائلة “إرهابي” نيوزيلاندا تتحدث عن الحادث وتصفه بالمروع

كاب24تيفي/ثريا الحساني:

خرجت عائلة إرهابي نيوزيلاندا، الذي نفذ هجوما على مسجدين في ببلدة كرايست تشيرتش النيوزلندية، الجمعة الماضي، عن صمتها وعلقت على الحادث بكونه عملا لا يمكن قبوله بأي حال من الأحوال.

وقالت جدة القاتل ماري فيتزدجيرالد، في مقابلة مع شبكة 9 التلفزيونية الأسترالية- “الجميع منهار.. محطم، هذه هي الكلمة الدقيقة”، مضيفة  “نحن جميعا مندهشون، ولا نعرف ماذا نقول.. من الصعوبة بمكان القبول بأن يفعل أحد أفراد عائلتنا شيئا كهذا”.

وأوضحت الجدة، أنها عرفت بالجريمة عبر شاشات التلفزة، ولم تصدق في بداية الأمر أن يكون حفيدها هو من ارتكب هذه الجريمة المروعة، إلى أن رأت صوره و الفيديو.

يذكر أن نيوزيلاندا عرفت يوم الحمعة الماضي، حادثا مروعا حيث تم الهجوم على مسجدين أثناء أداء صلاة الجمعة، و راح ضحيته ما يزيد عن 50 مسلما في حادث لم تشهد نيوزيلاندا مثيلا له من قبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.