شبيبة أخنوش منزعجة من تصريحات الداودي بأكادير ويتهمون “البيجيدي”بابتزاز الدولة

  • كاب24تيفي/ سعيد أبدرار:

 

يبدو أن التصريحات الأخيرة التي أدلى بها لحسن الداودي وزير الشؤون العامة والحكامة، يوم أمس الأحد بقاعة ابراهيم الراضي ببلدية أكادير، لن تمر دون إسالة مداد الكثير من المنتمين لشبيبة حزب الاحرار بسوس، خصوصا وأن الوزير حاول توجيه انتقاذه بشكل مباشر لحزب التجمع الوطني للأحرار،  قائلا بأن حزبه يختلف عن الأحزاب الأخرى،  بكون مناضلي هذا الأخير يهرولون وراء الإمتيازات والمناصب عكس المنتمين لحزب العدالة والتنمية الذين يشكل لديهم النضال مسألة اعتقاد وإيمان مترسخ لديهم بالرغم من المشاكل التي يعانيها الحزب.

وأورد القيادي بحزب العدالة والتنمية، بأن حزبه يحظى بالثقة الملكية، وثقة الشعب المغربي، مؤكداً على أن المقعد الأول محسوم ومحجوز، ومحفوظ للبيجيدي في انتخابات 2021.

وأضاف الداودي قائلا بأن “الناس يعرفون قراءة مابين السطور، ولايحق لأي سياسي أن يقول أنه سيدخل في الرتبة الأولى، وعلى  المغاربة أن يفرقوا بين الأحزاب، هناك حزب عنده قائد يتغير ويبقى الحزب، وقائد لديه حزب في جيبه، إذن هناك فرق”.

وعلاقة بالموضوع، فقد أورد لحسن السعيدي رئيس منظمة الشبيبة التجمعية بجهة سوس ماسة، من خلال تدوينة له على حسابه الشخصي بالفيسبوك،قائلا : ” البيجيدي يبتز الدولة : فإذا فاز غيرنا في استحقاقات سنة 2021 فالسبب هو التزوير وانعدام الديمقراطية “، في محاولة منه للتعليق على ماأورده الداودي في مداخلته بأكادير بخصوص الحسم في انفراد العدالة والتنمية بالمرتبة الأولى في الإستحقاقات الإنتخابية القادمة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.