بالفيديو: في كل بقاع العالم.. الآلاف يقفون دقيقة صمت تضامنا مع ضحايا المسجدين في نيوزيلندا

  • كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:

 

 

في مشهد عنوانه”الإنسانية لا دين لها”، أقدم الآلاف حول العالم صباح اليوم الجمعة 22 مارس، على خطوة غير مسبوقة، متمثلة في التضامن و الوقوف دقيقة صمت حدادا على أرواح الضحايا، الذين قتلوا في هجوم إرهابي استهدف مسجدين في نيوزيلندا يوم الجمعة الماضي.

وقام المسافرون بمطار سيدني باسترالية، بالتفاتة تضالمنية مثيرة، حيث وقفوا دقيقتي صمت تضامنا مع عائلات ضحايا الهجوم، وتزامن التضامن مع وقفة صمت لدقيقتين جرت في عموم نيوزيلندا خلال مراسم تأبين ضحايا مجزرة المسجدين.

وبدورها، شهدت نيوزيلندا بدء المراسم، حيث قامت الإذاعة والتلفزيون ببث أذان الجمعة أعقبته دقيقتا صمت، ثم خطبة وصلاة الجمعة، لتبدأ بعد ذلك مراسم تشييع ضحايا المجزرة.

وشاركت أريزونا الأمريكية بدورها في هذه الوقفة التضامنية، من خلال رفعها الأذان في جامعة أريزونا إكراما لضحايا المسجدين في نيوزيلندا، كما هو الحال في ميدان ترافالغار وسط لندن، الذي وقف فيه الالاف دقيقة صمت، قبل رفع الأذان.

وقد تجاوبت الآلاف من النساء النيوزيلنديات مع الحملة التي أطلقتها طبيبة من أوكلاند دعت من خلالها النساء إلى ارتداء الحجاب اليوم الجمعة، تحت عنوان ”حجاب من أجل التناغم“، كرمز للتضامن ودعم للجالية المسلمة في البلاد، حيث انتشرت صور وهن يرتدين الحجاب، مع بعض الأطفال الذين يضعون الحجاب أيضا دعما لعتنقي الديانة الإسلامية.

ومن المظاهر التضامنية التي لقيت استحسان مشيعي ضحايا المجزرة، ارتداء ضابطة شرطة وشاحا على رأسها وهي تحمل سلاحا في يديها، أثناء مشاركتها في حراسة مراسم الجنازة في مقبرة المدينة، وحظيت حملة نيوزيلندا بالكثير من الدعم والتقدير من مجلس المرأة الإسلامية في البلاد، والرابطة الإسلامية النيوزيلندية.

وشاركت حشود كبيرة في مراسم التأبين في نيوزيلندا، حيث تجمع الآلاف في متنزه هاغلي بارك مقابل مسجد النور في مدينة كرايست تشيرتش، بينهم نساء كثيرات ارتدين الحجاب، ومنهن صحفيات وضابطات شرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.