منظمة السلام المغربية للمواطنة وحقوق الانسان تنتخب رئيسا لها

كاب24تيفي/ أمين الزيتي

المؤتمر الوطني الأول لمنظمة السلام المغربية للمواطنة وحقوق الانسان ينتخب وليد الميموني رئيسا لها.

ٱنتخب يومه الأحد 24 مارس 2019،  وليد الميموني ، رئيسا لمنظمة السلام المغربية للمواطنة وحقوق الانسان ، وذلك خلال المؤتمر الوطني الأول للمنظمة المنعقد بمدينة القنيطرة -تحث شعار نحو النهوض بحقوق الإنسان وترسيخ الديمقراطية التشاركية.

لقاء حضره أعضاء ومناضلي منظمة السلام المغربية للمواطنة وحقوق الانسان ، وثلة من فعاليات المجتمع المدني ، حيث تم خلاله التأكيد على أن أهداف المنظمة تتجلى في الترافع عن الحقوق الأساسية للإنسان، والدفاع عن الطبقة الهشة والمهمشة والمهضومة الحقوق.

مناسبة أكد من خلالها المؤتمر الوطني الاول لمنظمة السلام المغربية للمواطنه وحقوق الانسان استعداد كل المناضلين والمناضلات بالمنظمة لتعبئة كل جهودهم من أجل بناء مغرب حقوق الانسان والحريات العامة.

وأكد المؤتمر اعتزازه بنهج صاحب الجلاله في إطار الدفع بمسار حقوق الانسان ببلادنا في إطارها السوي، كما جاءت به إتفاقيات القانون الدولي لحقوق الانسان التي يعد المغرب طرفا فيها .

 

وقد شكل المؤتمر فرصة حقيقية لمناقشه الوضع الحقوقي ببلادنا خصوصا الحملة الشرسة التي تتعرض لها المكتسبات الحقوقية من طرف اعداء حقوق الإنسان و اعداء الديمقراطية و الوطن كما شكل المؤتمر فرصة للاحتفال بتقدم المغرب في اطار حقوق الانسان والحريات العامة.

كما شكل ايضا صفحة جديدة من صفحات الديمقراطية التي تقدمها المنظمة حيث مر المؤتمر في جو من المسؤولية والانضباط والعطاء وتجديد العزم على مواصلة المسير قدما دفاعا على مكتسبات حقوق الانسان ببلادنا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.