القبض على اسباني هارب من السجن بتطوان.. محكوم عليه ب 58 سنة سجنا

  • كاب24تيفي:متابعة 

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة تطوان، بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني (مخابرات داخلية)، مساء الجمعة، من توقيف مواطن إسباني مبحوث عنه بموجب أمر دولي بإلقاء القبض صادر عن السلطات القضائية الإسبانية، وبمقتضى نشرة حمراء صادرة عن منظمة الأنتربول، وذلك لقضاء عقوبة سجنية أمدها 58 سنة في قضايا تتعلق بالقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والاختطاف والاحتجاز والفرار من مؤسسة سجنية. 

وذكر بيان للمديرية العامة للأمن الوطني أن توقيف المشتبه به يأتي في إطار علاقات التعاون الثنائي بين المملكة المغربية والإسبانية في المجالات الأمنية، وكذا تتويجا لإجراءات التنسيق الوثيق والمحكم بين مصالح الأمن المغربية ونظيرتها الإسبانية في مجال مكافحة مختلف صور الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية. 

وذكر المصدر ذاته بأن المواطن الإسباني الموقوف، الذي يلقب ب”EL ruso” و”El rober”، والذي يرتبط بشبكات الإجرام العنيف باسبانيا، كان قد لاذ بالفرار أثناء عملية خفره من مؤسسة سجنية بمدريد نحو المستشفى، بتاريخ 1 نونبر 2018، مستعملا العنف في حق عناصر الحرس المدني المكلفين إجراءات  الخفر. 

وحسب الأبحاث والتحريات الأمنية المنجزة، يضيف البيان ، فإن المشتبه فيه استطاع ولوج التراب المغربي باستعمال جواز سفر إسباني يتضمن هوية زائفة، قبل أن يتم تحديد مكانه وتوقيفه بمدينة تطوان. 

وتم، وفق البيان ، الاحتفاظ بالمعني بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية ( الاعتقال الاحتياطي) رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك في انتظار عرضه على أنظار السلطات القضائية المختصة للبت في مسطرة تسليمه للسلطات الإسبانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.