مجرم يعترف علنا أمام الحضور : ” مارس علي شدوده مقابل 20 درهما، وقتلته بعدما رأيت مابحوزته من مبالغ …”

  • سعيد أبدرار /كاب 24تيفي

 

بشكل تلقائي وغير متوقع، إعترف المتهم الرئيسي بقتل سائق سيارة أجرة بتزنيت بالمنسوب اليه أمام الجميع وذلك من خلال إعادة تمثيل الجريمة زوال يومه الأحد 31 مارس 2019، حيث إعترف لعناصر الشرطة القضائية بكونه كان قد حل ضيفا على منزل الضحية، قبل أن يمارس عليه هذا الأخير شدوده مقابل مبلغ زهيد وهو مادفعه الى طعن الضحية والإعتداء عليه بواسطة السلاح الابيض للإستيلاء على مبالغ مالية كانت بحوزته.

وفي نفس السياق، فقدتمكنت المصالح الأمنية بتزنيت بتعاون مع المصلحة الولائية لأمن الرباط من فك خيوط الجريمة البشعة التي إهتز على إثرها أحد أحياء المدينة العتيقة بتزنيت، حيث تمكنت السلطات الأمنية بالإستعانة بتحاليل مخبرية دقيقة مكنت من تحديد هوية المتهم الرئيسي في القضية، خصوصا وأن الجاني كان قد اختفى عن الأنظار لمدة متوجها الى الرباط بعدما تخلص من أدات الجريمة والإغتسال بأحد الحمامات الشعبية بالمدينة.

وكانت عناصر أمنية تابعة للمصلحة الولائية لأمن الرباط قد أوقفت المتهم أول أمس، بأحد الفنادق بالرباط، بناء علی مذکرة بحث وطنیة، كانت مصالح أمن تيزنيت قد استصدرتها في حق المتهم الثلاثيني المنحدر من اقليم تيزنيت،  بعد الاشتباه في تورطه في قتل الضحية الذي كانت تجمعه به علاقة مشبوهة منذ ثماني سنوات، قبل أن يقدم الجاني عل سفك دماءه بطريقة بشعة بعد تعريضه لطعنات قاتلة على مستوى البطن والعنق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.