مهاجر مغربي يقتل شاب إيطالي فقط لأنه “سعيد جدا”

– كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:
أقدم مهاجر مغربي يوم الأحد الماضي 31 مارس، على تسليم نفسه للسلطات الإيطالية بعدما وضع حد لحياة شاب ايطالي بطريقة بشعة على  مستوى كورنيش نهر “بو”وسط مدينة تورينو.

وفي التفاصيل الصادمة، قام مهاجر مغربي يدعى سعيد مشواط بتسليم نفسه للسلطات الإيطالية، على خلفية ارتكابه لجريمة قتل شنعاء في حق شاب ايطالي،حيث اعترف الجاني أنه كان ينوي قتل شخص ما، الا ان سوء حظ ستيفانو ليو-الضحية- وضعه في طريقه، ليجهز عليه لأنه رأه سعيدا بينما هو يعيش حياة كئيبة، وهو الامر الذي أزعجه.


وفي اعترافات سعيد البالغ من العمر 27 سنة، قال  “لقد اخترت من بين الكثيرين من الأشخاص الذين التقيت بهم قتل هذا الشاب لأنه كان في مزاج سعيد جدا ، ولم أستطع تحمل سعادته”.
 
 وأضاف سعيد الذي كانت تظهر عليه اضطرابات نفسية خطيرة، للمحققين:: ” أردت أن أقتل فتى من أقراني ، وأن أسلب كل الوعود التي قطعها وأخذها من أصدقائه وأقاربه”. 
هذا، وقد اعتراف المهاجر المغربي الذي يقيم في إيطاليا من دون سكن قار ، ومن أصل مغربي ، ويحمل الجنسية الإيطالية،  بقتل” ستيفانو ليو” لأنه لم يستطع لبعض الوقت الخروج من الاكتئاب والحزن بسبب انفصال زوجته عنه، الأمر الذي جعله بائسا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.