المديرية الجهوية للصحة بجهة بني ملال خنيفرة في لقاء تواصلي مع المرصد المغربي للرقابة المجتمعية لمكافحة الفساد والدفاع عن حقوق الإنسان

كاب24 تيفي: فريكس المصطفى

بمقر المديرية الجهوية للصحة ببني ملال، نظم المرصد المغربي للرقابة المجتمعية لمكافحة الفساد والدفاع عن حقوق الإنسان يوم الثلاثاء 2 ابريل 2019، لقاء تواصليا تمحور حول قضايا المواطنين المتعلقة أساسا بالجانب الصحي ،اللقاء حضره وأشرف عليه المدير الجهوي للصحة والسيد المسؤول عن مصلحة التواصل والإعلام بالمديرية والسيدة المكلفة بقسم الموارد البشرية.

في البداية رحب السيد المدير الجهوي بجميع أعضاء المرصد وشكرهم على العناية التي يولونها لقضايا المواطنين خاصة مايتعلق منها بالجانب الصحي، من جهته شكر السيد رئيس المرصد السيد فريكس المصطفى السيد المدير على استجابته الفورية لهذا اللقاء الذي يعد مناسبة لطرح مجموعة من القضايا المرتبطة بقطاع الصحة بالإقليم والجهة والتي تعاني منها خاصة فئة من الساكنة ذات الدخل المحدود المنحدرة من العالم القروي،وأضاف من جهته أن الصحة حق أساسي من حقوق الإنسان كالسكن والتعليم والكهرباء والماء ،ومن بين التساؤلات والقضايا التي طرحها أعضاء المرصد خلال اللقاء هناك النقص الحاصل في الأدوية الخاصة بالأمراض العقلية والأمصال المضادة لسموم الأفاعي والعقارب خاصة أن مناطق الجهة تعرف حرارة مرتفعة خلال فصل الصيف، كما تساءل أعضاء المرصد عن الأعطاب المتكررة في جهاز الفحص بالأشعة “السكانير ” مما يدفع المواطنين أن يؤدوا ضريبة المرض في عيادات و مصحات خاصة ، بالإضافة إلى مشكل الإكتضاض الذي يعرفه المستشفى الجهوي والناتج عن العدد الهائل للمرتفقين الوافدين من كل أنحاء الجهة على المستشفى والذي نتج عنه تفاقم معاناة المرضى مع المواعيد الطويلة الأمد.

من جهته، أجاب السيد المدير الجهوي للصحة على كل التساؤلات المطروحة عليه بصراحة ومصداقية وشفافية ، حيث كانت إجاباته وتفسيراته مقنعة مبنية على قواعد وضوابط قانونية،وقد صرح خلال اللقاء أن المديرية الجهوية للصحة بجهة بني ملال خنيفرة قد أنجزت مخططا جهويا لتوفير عرض صحي للنهوض بالقطاع الصحي بالجهة، وبناء مستشفى جهوي بمواصفات من الجيل الرابع، وخلق مرافق حيوية مهمة، وأضاف أنه الآن في صدد توفير موارد بشرية  وتجهيزات خاصة بالمستشفى الجهوي بالفقيه بنصالح.كما سيتم تشييد مستشفى ومركز لجراحة الأورام السرطانية .وسيشيد كذلك مشفى للأمراض العقلية ومركزا للترويض ومركزا لتحاقن الدم.وصرح مرة أخرى أنه سيتم تشييد في الأفق مستشفى تابع لجناح مستشفى الشيخ زايد لتقريب الخدمات من المواطنين..في الأخير أكد السيد المدير الجهوي للصحة على مواصلة التعاون والتواصل بينه وبين المرصد لإيجاد حلول لمعاناة ومشاكل المواطنين الصحية ، وتوفير الخدمات الصحية لهم باعتبار أن الصحة حق أساسي من حقوق الإنسان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.