القضاء يدين السويسري المتهم بالمشاركة في جريمة إمليل بـ 10 سنوات سجنا نافذا

  • كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:

 

أصدرت غرفة الجنايات المكلفة بقضايا مكافحة الإرهاب بمحكمة الاستئناف بالرباط، بعد  زوال أمس الخميس 11 أبريل الجاري، حكما قضائيا في حق متهم سويسري يدعى نيكولاس، والملقب بـ “عبدالكريم”، وذلك لتورطه في قتل السائحتين الاسكندنافيتين بمنطقة “شمهروش”.

وأدانت هيأة المحكمة المتهم البالغ من العمر 33 سنة، بالسجن النافذ لمدة 10 سنوات، على خلفية متابعته بثلاث تهم هي المشاركة في عمل إرهابي، ودعم الإرهاب، والتستر على جريمة قتل دنماركية تبلغ من العمر 24 عامًا وصديقتها النرويجية البالغة من العمر 28 عامًا اللتان كانتا تقضيان إجازتهما في الحوز، والتمثيل بهما، حيث تم اعتقاله بعد ثلاثة أشهر بالضبط من انتشار الفيديو الموثق للجريمة البشعة و الإرهابية.

وقد نفى المتهم نفيا قاطعا خلال جلسة الإستماع أمام قاضي التحقيق، كل التهم الموجهة إليه، مبرزا على أنه لم تربطه أي علاقة بأي تنظيم جهادي أو أي خلية إرهابية، ولم يسبق له أن أشاد بتظيم الدولة الإسلامية “داعش”.

وحسب التلفزيون الرسمي السويسري RTS، فإن نيكولا المدان بـ10 سنوات اعتنق الإسلام وكان من الزوار المنتظمين لمسجد بيتي ساكونيكس في جنيف حتى عام 2017، عندما جذب انتباه جهاز المخابرات الكونفدرالية (FIS).

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.