محكمة مراكش تمتع الفنان عيضة المنهالي وخليجيين بالحرية.. وتصدر احكاما بالسجن لمومسات ووسطاء دعارة

  • كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:

 

 

أصدرت غرفة الجنايات بالمحكمة الابتدائية بمراكش، حكما قضائيا، يقضي بإدانة 32 فتاة مومس في ملف يتعلق بالفساد والسكر، على خلفية ضبطهم من طرف فرقة الأخلاق العامة بولاية أمن مراكش خلال سهرة ماجنة داخل فيلا معدة للدعارة بمنطقة النخيل بمراكش شتنبر الماضي، رفقة المغني الاماراتي عيضة المنهالي و11 خليجي.

وحكمت هيأة المحكمة على الفتيات ال32 اللواتي يمتهن الدعارة بشهرين موقوفة التنفيذ وغرامة مالية لكل واحدة منهن قدرها 2000 درهم، فيما قررت عدم متابعة 12 سائحا خليجيا من ضمنهم المغني  عيضة المنهالي.

هذا وتم الحكم أيضا في نفس الملف على متهم اربعيني بالسجن أربع سنوات نافذة وغرامة قدرها 40 ألف درهم من أجل جناية “الاتجار في البشر وبنفس العقوبة في حق متهم يبلغ من العمر 42 سنة، وينحدر من القنيطرة، وبسنة واحدة نافذة ضد متهم ثلاثيني ينحدر من مراكش و يعمل سائقا لسيارة أجرة كبيرة والذي كان يلعب دور الوسيط لجلب المومسات لفائدة الخليجيين بالمدينة الحمراء منذ سنوات.

ولم يسلم من هذه الاحكام مسير الفيلا الذي توبع في حالة سراح، بسنة نافذة وغرامة قدرها 3000 درهم، كما قضت في حق سائق سيارة أجرة آخر كان متابعا في حالة سراح بستة أشهر موقوفة التنفيذ وغرامة قدرها 2000 درهم.

يشار الى أن قرار النائب الأول للوكيل العام للملك لدى المحكمة نفسها، حول إطلاق سراح الخليجيين الإثني عشر والإبقاء على وضع الفتيات رهن الحراسة النظرية، طرح استفهامات عريضة، إذ أن المساواة تقتضي الإبقاء على الجميع رهن الإيقاف إلى حين الإحالة على النيابة العامة، لاتخاذ القرار المناسب، أو تمتيع الجميع بالاستماع إليهم في حالة سراح

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.