بناءا على طلب رئيس البلاد.. استقالة وزير الدفاع السريلانكي بعد تفجيرات عيد الفصح

  • كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:

أعلن وزير الدفاع السيريلانكي، روان فيجواردينا، استقالته اليوم الخميس 25 ابريل، على خلفية تفجيرات عيد القيامة الإنتحارية، التي وقعت يوم الأحد 21 أبريل، و استهدفت عدة ثلاث كنائس و أربعة فنادق بالبلاد.

وجاءت استقالة وزير الدفاع السيريلانكي، بناءا على طلب الرئيس السريلانكي مايتريبالا سيريسينا، أمس الأربعاء، كل من وزير الدفاع ورئيس الشرطة الوطنية تقديم استقالتهما، بعدما فشلت قوات الأمن في الاستجابة للتحذيرات التي سبقت سلسلة التفجيراتالتي ضربت البلاد الأحد الماضي، وأسفرت عن مقتل وإصابة المئات. 

ومن جهته صرح روان أنه لم يخفق في شيء، لكنه يتحمل مسؤولية إخفاقات بعض المؤسسات التي كان يرأسها بصفته وزيرا للدفاع، مشيرا الى أن الأجهزة الأمنية كانت تستجيب على نحو فعال لمعلومات مخابرات لديها عن احتمال وقوع الهجمات قبل حدوثها.

وتابع وزير الدفاع قائلا “كنا نعمل على ذلك، كل هذه الأجهزة كانت تعمل على ذلك”.

يشار إلى أن 359 شخصا لقوا مصرعهم وأصيب ما يزيد عن 500 آخرين جراء سلسلة من التفجيرات ضربت 3 فنادق وعدة كنائس بالعاصمة السريلانكية كولومبو ومحيطها، الأحد الماضي، فيما أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عن الهجمات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.