أطفال في عمر الزهور يتحدون الإعاقة ويبدعون في مهرجان تربوي بمكناس

كاب24تيفي: عبد الرحمن بن دياب

تحت شعار “معا نتحدى الإعاقة”، وبتأطير من أساتذة الأقسام المدمجة ومشاركة بعض الجمعيات الفاعلة في مجال الإعاقة، خلدت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية مكناس فعاليات اليوم العالمي للإبداع، من خلال الملتقى الإقليمي الثاني للأطفال في وضعية إعاقة، أول أمس الخميس ثاني ماي الجاري، بالمركب الثقافي محمد الفقيه المنوني.

وقد شكل الملتقى فرصة، للانفتاح على أعمال وإبداعات الأطفال المتمدرسين بالأقسام المدمجة، بهدف نشر ثقافة الإبداع بين الأطفال في وضعية إعاقة وتنمية قدراتهم، وتحقيق الأهداف التربوية التي تراهن على ترسيخ قيم المواطنة والسلوك المدنى، وهو ما بدا جليا من خلال العروض المتميزة، التي ألقاها أطفال من مختلف الإعاقات، والتي شدت انتباه الحاضرين، وأثارت إعجابهم بالعديد من الفقرات الفنية، سواء المسرحية منها أو الموسيقية.

وفي كلمة له بالمناسبة، أشاد السيد عبد القادر حاديني المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية مكناس بالمجهودات المبذولة من طرف الأطر الإدارية والتربوية والجمعيات الشريكة في رسم الفرحة على وجوه هاته الفئة من الأطفال، وإدخال البهجة والسرور في قلوبهم البريئة الطاهرة.

وشدد السيد عبد القادر حاديني على ضرورة منح هؤلاء الأطفال فرصة للإبداع، وإخراج ما بجعبتهم، من خلال دمجهم داخل المحيط التربوي والاجتماعي، تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية ومقتضيات الدستور المغربي، ومضامين الخطة الاستراتيجية 2015-2030.

وتزامنا مع الحدث، وزع السيد عبد القادر حاديني شواهد تقديرية على طفلين من ذوي الإعاقة “وصال الشافعي، وسفيان الحمزاوي” ومؤطرتهم الأستاذة “مليكة انحدو” من مدرسة عبد الله الشفشاوني، كان قد تأهلا في مسابقة تحدي القراءة العربي، المنظمة في إطار مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.