وجدة: الحايك والبلوزة يعودان إلى الشارع في تحدي الزي التقليدي

كاب24تيفي: دنيا الهواري

نظمت جمعية اثار للسياحة المغربية و التنمية البشرية، مساء أمس الأحد 5 ماي2019، مسيرة الحايك بمدينة وجدة، و التي جابت شوارع المدينة انطلاقا من ساحة 9يوليوز.

الجولة بمدينة وجدة كانت تكميلية لجولة الحايك ببركان، والتي كانت يوم  السبت 27 من الشهر المنقضي، من تأطير أعضاء الجمعية وأطرها، و شباب متعاطفين و مهتمين باللباس التقيليدي.

وتأتي المسيرة في سياق التحدي الذي أطلقه بعض الشباب على مواقع التواصل الاجتماعي، كخطوة رمزية للتعريف بالموروث الثقافي الملبوس، و تتثمينه و التعريف به، حيث يعد جزءا لا يتجزأ من هوية المغرب الثقافية.

و في اتصال هاتفي مع  رئيس جمعية اثار للسياحة المغربية و التنمية البشرية بفرع بركان، قال أن الفكرة ولدت  من تحدي على صفحات الفايسبوك، لتتحول الفكرة من مجرد مبادرة فردية بين أعضاء الجمعية الى جولة بمدينتي بركان و وجدة ليسلط الضوء على أهمية الموروث الثقافي الجهوي في التنمية البشرية و السياحية بالجهة.

وأضاف أن الجولة لاقت تفلاعلا ايجابيا من الناس بالشوارع حيث لاقت ترحيبا من الناس عامة و من الكبار في سن خاصة لما تحمله الازياء من ذكريات لهم تربطهم بماضيهم، وأضاف في تصريحه أن من بين العراقيل التي واجهوها كجميعة منظمة للمسيرة تجلت في تجميع الأزياء حيث أن معضم الأزياء التقليدية الخاصة بالجهة الشرقية كالبلوزة و الحايك قد اندثرت.

تهدف جولة الحايك بمدينتي بركان ووجدة إلى التعريف بالثقافة الشرقية،حيث تسعى الجمعية من خلال هذا النشاط إلى تسويق ثقافة الجهة بصفتها ركيزة أساسية في تطوير الجهة الشرقية سياحيا، وكذا التعريف بالموروث الملبوس للجهة و الذي أصبح يعاني من النسيان.

جولة الحايك بشوارع مدينة وجدة، عرفت اقبالا من المشاركين و تفاعلا ايجابيا من الساكنة، حيث تم إحياء التراث بترديد بعض الأغاني و الأهازيج من تراث الجهة الشرقية القديم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.