بعد العقوبات الأمريكية روحاني لتوحيد الصفوف لتجاوز الأزمة

كاب24تيفي:

دعا الرئيس الإيراني حسن روحاني أمس السبت، إلى الوحدة بين الفصائل السياسية في البلاد، وذلك من أجل ما قال عنه الظروف التي ربما تكون أصعب من أوضاع البلاد خلال الحرب مع العراق في الثمانينات.

وتأتي دعوة روحاتي في وقت تواجه فيه الدولة الإيرانية، تشديدا في العقوبات الأمريكية التي فرضتها واشنطن على طهران، بسبب برنامجها النووي، وبعد انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي المبرم مع القوى العالمية في عام 2015.

وقال روحاني في خطاب نقلته  وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء ” لا يمكن قول ما إذا كانت الظروف أفضل أم أسوأ من فترة الحرب (1980-1988)، لكن خلال فترة الحرب لم تكن لدينا مشكلات مع بنوكنا أو مبيعات النفط أو الواردات والصادرات، وكانت هناك عقوبات فقط على مشتريات السلاح”وتابع  “ضغوط الأعداء حرب غير مسبوقة في تاريخ ثورتنا الإسلامية.. لكني لا أيأس ولدي أمل كبير في المستقبل وأعتقد أننا يمكن أن نتجاوز تلك الظروف الصعبة شريطة أن نتحد”.

يشار إلى ان  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، كان قد  حث زعماء إيران على الدخول في محادثات بشأن التخلي عن برنامجهم النووي، بالإضافة إلى الضغوط الاقتصادية والعسكرية التي فرضها على إيران، حيث عمل هذا الشهر على وقف كل صادرات النفط الإيرانية، بينما عزز وجود القوات البحرية والجوية الأمريكية في الخليج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.