جريمة قتل بشعة راح ضحيتها خمسيني بعدما اشتكت له والدته من أحد جيرانها

كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:

وقعت ليلة أمس السبت 18 ماي، المصادف لليوم الحادي عشر من شهر رمضان، جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شخص في الخمسينيات من عمره، بعد تلقيه ضربة قاتلة على مستوى رأسه من طرف أحد جيران والدته القاطنة بدوار علونة، التابع لجماعة كلاز بإقليم تاونات.

وفي تفاصيل الواقعة، كان الهالك وهو متزوج و أب لخمسة أولاد، في زيارة لوالدته القاطنة بالدوار المذكور، حيث اشتكت له من تصرفات أحد جيرانها الثلاثيني الذي كان يضايقها باستمرار و يزعجها، وهو الأمر الذي لم يتقبله الإبن حيث توجه الى الجاني في محاولة منه لثنيه عن الإستمرار في مضايقة والدته المسنة،  قبل أن ينشب بينهما شجار عنيف، انتهى بتلقي الإبن ضربة قاتلة بواسطة معول على مستوى الرأس كانت سببا في سقوطه أرضا مدرجا في دماءه.

وفور عثور الأم على ابنها جثة هامدة، حتى دخلت في نوبة صراخ و بكاء، الأمر الذي دفع الجيران الى مواساتها في فقدانها ابنها بتلك الطريقة البشعة، قبل ان يقوموا باشعار مصالح الدرك الملكي والسلطات المحلية التي حلت على وجه السرعة بعين المكان، لفتح تحقيق معمق حول ملابسات وحيثيات الواقعة لتحديد أسباب وقوعها و اعتقال المشتبه به،  فيما تم نقل جثة الهالك صوب مستودع الأموات لإخضاعها للتشريح الطبي بأمر من النيابة العامة المختصة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *