تقرير لمرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية يكشف الوضع المريب لمغارة هرقل

كاب24تيفي:

 

كشف تقرير أعده مرصد حماية البيئة و المآثر التاريخية بطنجة عن الوضع المريب الذي تعيشه مغارة هرقل باعتبارها  تاريخية يزورها السياح من مختلف أرجاء العالم.

وجاء في التقرير الحقوقي أن المغارة تفتقر إلى مخطط واضح المعالم لصيانتها وتثمينها واستثمار مؤهلاتها على الوجه الأمثل.

وأضاف المرصد أن “جزءا من المغارة يستغله غرباء بدون سند قانوني”، مشيرا إلى ضرورة وضع المغارة تحت الوصاية المباشرة لوزارة الثقافة.

وشدد التقرير على وجوب معالجة بعض المشاكل الطارئة من قبيل غياب موقف للسيارات.

وأكد المصدر ذاته إلى أنه رغم عملية تأهيل المغارة، بمبادرة ملكية في 16 أكتوبر 2016، بميزانية قدرت بعشرة ملايين درهم خصصت لتدعيم جدران المغارة، وإعادة تهيئة الفضاءات الخارجية، وبناء محلات تجارية ومقاه ومطاعم، وتحديث شبكة الإنارة، فإن الأوضاع فيها لا تزال تحتاج إلى الصيانة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.