باكستان: إلقاء القبض والتحقيق مع الرئيس الأسبق للبلاد.

كاب24تيفي/ حمزة عاطفي:

اعتقلت السلطات الباكستانية الرئيس الأسبق للبلاد آصف علي زرداري يوم الاثنين 10 يونيو، بسبب اتهامات بالفساد وتحقيق يتعلق بحسابات مصرفية مزيفة وغسيل أموال حسب ما أعلنت وكالة رويترز

وأفادت قنوات إعلام محلية بأن مكتب المساءلة قبض على زرداري في إطار تحقيقه بشأن حسابات مصرفية وغسيل أموال مع شقيقته فريال تالبورالتي تخضع للتحقيق أيضا.

من جهته قال وزير الداخلية الباكستاني إعجاز شاه للبرلمان “ليس للحكومة دور (في القبض على زرداري)” مشيرا إلى أن هذا قرار محكمة.

كما أضاف “قام بهذا المكتب الوطني للمساءلة. ليس لحكومتنا علاقة بالأمر”.

يذكر أن زرداري كان قد قضى 11 عاما في السجن لاتهامات بالفساد والقتل قبل أن يصبح رئيسا في 2008.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.