إشادة زعماء افارقة و أوروبيون بسياسة المغرب اتجاه افريقيا وتعاطيه مع ملف الهجرة

كاب 24 تيفي : 

أشاد رئيس جهورية النيجر، السيد محمدو ايسوفو، اليوم الخميس بأبيدجان، بمضمون الرسالة التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس للقمة الخامسة للاتحاد الإفريقي-الاتحاد الأوروبي، بصفته رائد الاتحاد الإفريقي في موضوع الهجرة، 

وقال الرئيس النيجري في تصريح للصحافة على هامش هذه القمة، “أقدر مضمون رسالة جلالة الملك محمد السادس. أنا متفق تماما الاتفاق مع رؤية جلالته ومع المقترحات التي قدمها”.

وفي معرض حديثه عن موضوع القمة، والمتمثل في الاستثمار في الشباب من أجل تنمية مستدامة”، دعا الرئيس النيجري إلى مضاعفة الجهود من أجل تقديم حلول وجيهة لمختلف الإشكاليات التي تتعلق بالشباب الأفارقة.

من جهته أشاد الرئيس السنغالي، ماكي سال، اليوم الخميس بأبيدجان، بالدور الذي يضطلع به المغرب في مجال تدبير تدفقات الهجرة.

وقال الرئيس السنغالي في تصريح للصحافة على هامش القمة الخامسة للاتحاد الإفريقي-الاتحاد الأوروبي، “أشيد بدور المغرب الذي أدرك كيف يحتوي آلاف المهاجرين”، مؤكدا أن تعامل المملكة مع قضايا الهجرة يتم “في احترام للكرامة الإنسانية”.

فيما قالت الباحثة البولونية زوفيا فاديسكا أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس “قدم الوصفة الواقعية والحلول العادلة والمنطقية لما يجب أن تكون عليه الشراكة بين أوروبا وأفريقيا” ،في الرسالة التي وجهها جلالته أمس الأربعاء للقمة الخامسة للاتحاد الإفريقي -الاتحاد الأوروبي بأبيدجان.

وأضافت ، أن “الكثير من قادة الدول الأفريقية والأوروبية ومسؤولي المنظمات الإقليمية تناولوا بعد الشراكة وآليات التعاون بين أفريقيا وأوروبا ،إلا أن أحدا منهم ،في حقيقة الأمر ،لم يتحدث بالشجاعة اللازمة والكلام المباشر والنافذ مثل ما جاء في رسالة ملك المغرب ،الذي كان موضوعيا في تناول قضايا الشراكة بين القارتين العجوز والسمراء ،وفي طرح الحلول الواقعية التي تتماشى وضرورات القرن الواحد والعشرين” .