للمشاركة في جنازة والدته.. السلطات السودانية تطلق سراح عمر البشير لساعات وسط إجراءات أمنية مشددة

كاب24تيفي:

 

قامت السلطات السودانية، بقبول طلب الرئيس المعزول عمر البشير، لحضور جنازة والدته التي توفيت أمس الاثنين29 يوليوز، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وحسب وسائل إعلام سودانية، فقد سمحت السلطات في السودان بخروج الرئيس المعزول عمر البشير من مقر اعتقاله في سجن كوبر للمشاركة في تشييع والدته التي توفيت يوم أمس الاثنين في مستشفى السلاح الطبي بالخرطوم”.

وبحسب نفس المصدر، فقد “شهد البشير، الذي خرج برفقة شقيقه، عبد الله، ووزير الدفاع الأسبق، عبد الرحيم محمد حسين محب، صلاة الجنازة، وسط انتشار شرطي كثيف بمحيط سكن الأسرة”.

يشار الى أن والدة البشير في أيامها الأخيرة، طلبت من المجلس العسكري زيارة ابنها في محبسه، ولكنها لم تتمكن من ذلك.

ويواجه البشير جملة من الاتهامات تندرج ضمن مواد النقد الأجنبي، والثراء الحرام، ومخالفة أمر الطوارئ، ورفضت النيابة السودانية، في يونيو الماضي، محاولة هيئة الدفاع عن البشير نفي الاتهامات عن موكلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.