بسبب “دعوة قطع الرؤوس”، السفارة البلجيكية توصي بوقف إرسال المتطوعين للمناطق النائية بالمغرب

  • سعــيد أبدرار / كــاب24تيفي

أوصت السفارة البلجيكية بالمغرب، مواطنيها المشاركين ضمن زيارة تطوعية لإحدى مداشر المغرب بإقليم تارودانت إلى ضرور العمل وقف إرسال المتطوعين إلى المغرب بعد التهديدات التي تلقتها البعثة مؤخرا على منصات التواصل الإحتماعي فيسبوك.

وطالبت السفارة البلجيكية بالمغرب ،من الجمعية البلجيكية الفلمنكية ASBL Bouworde بضرورة وقف إرسال فرق جديدة من المتطوعين إلى المغرب هذا الصيف ، بعد الجدل الواسع الذي خلفته صور المتطوعات البلجيكيات في جبال تارودانت و النقاش الدائر حول الموضوع بعد دعوة مباشرة لإجدى المتطرفين إلى ”قطع رؤوس المتطوعات اللواتي أسماهن بالمتبرجات “.

وحسب صحيفة (La Libre) البلجيكية فقد راسلت الجمعية المذكورة السفارة البلجيكية بالمغرب ،لطمأنة مصالحها بخصوص سلامة و أمن مواطنيها ومواطناتها بأضار ومان بتارودانت، بعد اعتقال شاب دعا إلى “قطع رؤوسهن” ،بالإضافة إلى تدوينة بسبب العربي العسري البرلماني المنتمي للعدالة والتنمية الحزب المسير للحكومة المغربية.

ونقلا عن ما أوردته نفس الصحيفة، فإن ” كارين هيليجين” ، المتحدثة باسم الجمعية البلجيكية أكدت بأنها  تلقت نصيحة بعدم إرسال مجموعات جديدة إلى المغرب مضيفة بأن مسيري المنظمة المذكورة يتابعون لموضوع عن كتب..”حيث أشارت نفس الصحيفة بأن الجمعية طلبت من سبعة وثلاثين متطوعا ومتطوعة بضرورة الإسراع في العودة للديار البلجيكية ، بعدما عبر ثلاثة من المتطوعات عن رغبتهن في العودة إلى الديار فيما فضل الباقي البقاء وإتمام الزيارة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.