أساتذة يتضامنون مع زميلتهم بـأسفي

لحسن الهرز/ كاب24 تيفي

إستدعت المصالح الامنية بمدينة أسفي استاذة متعاقدة على خلفية تدوينة لها على الفايس بوك ، أعلنت من خلالها كما هو شأن مئات الاساتذة عن مشاركتها في مسيرة 20 يوليوز المنقضي بمدينة مراكش.

وعبر أعضاء التنسيقية الوطنية للأساتذة الذي فرض عليهم التعاقد عن تضامنهم مع زميلتهم التي تلقت استدعاء من قبل السلطات الأمنية بتهمة ”التحريض ودعوة الأساتذة للمشاركة في مسيرة غير مرخص لها”، بعد نشرها لتدوينة على حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك، وجاء في التدوينة التي كانت سبب الاستدعاء: “من أسفي إلى مراكش.. حاضرة بقوة رفقة بطلة التنسيقية هدى الحجيلي للحضور لمسيرة الوفاء لشهيد وأب التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد.. فرضوا التعاقد، وسنفرض الإدماج”.

وعبر مجموعة من الاساتذة أطر الاكاديميات تضامنهم مع زميلتهم إيمان وقار ،على اعتبار ان تدوينتها لا تحمل اي اشارة تحريض وهي عادية جدا لا تقتضي استدعاء من طرف المصالح الامنية وتتضمن تعبيرا عن رأي شخصي للحضور إلى مسيرة “الوفاء” بمراكش، وهذا يدخل في باب الحريات الفردية وحرية التعبير بالأساس.

وتجدر الإشارة إلى أن تنسيقية الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد سبق لهم أن نظموا، يوم 20 يوليوز الماضي، مسيرة وطنية بعاصمة النخيل مراكش تضامنا مع زميلتهم هدى حاجيلي التي فقدت والدها عبد الله حاجيلي، الذي يعتبرونه “شهيد التنسيقية الوطنية والشعب المغربي، والذي تتحمل الدولة المغربية مسؤولية استشهاده..” وذلك بعد مشاركته ابنته وباقي أعضاء التنسيقية مسيرة ليلية أقيمت بالرباط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.