الدارالبيضاء: جريمة اغتصاب شنيعة بمحطة اولاد زيان الدار البيضاء.

كاب24تيفي/ نورة العنوني/ حسن متعبد 

شهدت محطة اولاد زيان جريمة اغتصاب شنيعة لطفلة تبلغ من العمر 13 سنة تاهت عن والديها بالمحطة وهما بانتظار الصعود إلى الحافلة لقضاء عطلة عيد الأضحى مع الاهل . مما جعلها فريسة لذئب بشري مجرم عديم الإنسانية استدرجها تحت التهديد بسكين إلى مكان مظلم بجوار المحطة واغتصبها واعتدى عليها وتركها مغمى عليها اثر نزيف و هلع وخوف.

وقد تم أخذ الطفلة إلى المستشفى حيث لفظت أنفاسها ، والقي القبض على المجرم من طرف المتطوعين المغاربة ليسلم الى الشرطة وهو بحالة تخذيرمتقدمة ، مغتنماً خلو المكان من عناصر الأمن. 
ويتحدث بعض الساكنة المجاورين ، أن المحطة صارت  مضجعا و وكرا للمجرمين والسارقين وأصحاب السوابق والمبحوث عنهم .وبيع المخدرات وجبروت الأفارقة الذين يستعمرون المنطقة ويحتجزون بعض الفتيات التائهات للمتاجرة بالبشر فاصبحت المحطة دائرة المجرمين يهددون المسافرين ويعترضون سبيل المارة والساكنة .
وللاسف أصبح التركيز فقط على جمع  الجبايات والغرامات لأصحاب المرور والطاكسيات باسم القانون  مما قد  يزيد الطين بلة ، ولهذه الأسباب إنخرط أبناء الحي و المنطقة في محاربة  الظاهرة مستنفرين ومنددين بالحالة المزرية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.