حصري عاجل:جديد الكاتب العام لوزارة الصحة : إختفاء الفتاة التي حاولت الإنتحار

كاب 24تيفي/ أحمد امهيدي

لازالت تداعيات نازلة محاولة إنتحار فتاة رمت بنفسها من نافذة الغرفة التي يكتريها الكاتب العام لوزارة الصحة “هشام نجمي” بفندق مصنف بأكادير صبيحة أمس بأكادير ، ترخي بظلالها على غالبية المواقع الإلكترونية ، ووسائل التواصل الإجتماعي ، بعد أن راجت أنباء أولية تتهم الكاتب العام كونه متورطا في قضية محاولة إنتحار الفتاة ، وذهبت تدوينات أخرى عبر الوسائط توزع التهم يمينا وشمالا ، وعلى أن زوجة الكاتب العام قدمت تنازلا عن الخيانة الزوجية لتفادي متابعة النيابة العامة لزوجها، وأن هذا الأخير قضى سهرة ماجنة مع الفتاة التي يعرفها حق المعرفة إبان مهامه بمراكش،وأنهما كانا في حالة سكر .

غير أن الكاتب العام نفى – في مكالمة هاتفية مع كاب 24 تيفي- كل هاته التهم مضيفا أنه كان متواجدا في اللحظة التي أرادت فيها الفتاة الإنتحار من نافذة غرفته ، وكان يهم بمساعدتها فقط، وأنه يقضي رفقة أسرته فترة عطلته السنوية ، ولم يهرب بعد الحادثة ، بل تقدم لدى الضابطة القضائية لإفادتها بما لديه من معلومات ، أما الفتاة فقد أدخلت على عجل لمستعجلات مستشفى الحسن الثاني بأكادير لإصابتها بكسور ورضوض مختلفة.

الجديد في الموضوع – حسب مصادر طبية  عليمة – أن الفتاة إختفت وغادرت أمس المستشفى بطريقة غير معلومة صوب وجهة مجهولة ، ومن المؤكد – بالنظر إلى وضعيتها الصحية المتدهورة – قد ساعدها على ذلك أشخاصا معينين ، سيما وأن المعنية لم تكن موضوع متابعة أو تحت تدابير الحراسة النظرية ، لتتعقد أكثر سبل الوصول إلى الحقيقة كاملة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *